الجمعة 20 سبتمبر 2019 / الوقت : 03:11:58 مساءً

الكلمات المفتاحية الأكثر استخداماً

إعلان
إعلان
إعلان
a
إعلان
a

الرقيب يحيى للحدث : لا شيء يضاهي شعور الإنسانية في موسم الحج

حجم الخط : ع ع ع
طباعة :
  • مشاركة الخبر:
اجرت الحوار / فاطمة شراحيلي

بعد انتهاء موسم الحج لعام ١٤٤٠ بنجاح و تنظيم عظيم من رجال الأمن حفظهم الله تكللت معاني الفرح عليهم و ظهرت جليّة في أفعالهم حيث قاموا بخدمة أكثر من مليونين حاج نود أن نتقدم بشكرهم على ماقدموه من جهود عظيمة لخدمة مختلف الشعوب و من هنا سنتعرف على بعض التفاصيل التي عايشها رجال الأمن في فترة الحج من خلال حوارنا مع الرقيب يحيى :

١) بدايةً عرفنا على نفسك أكثر ؟
– رقيب يحيى حسين موظف في قوات الطوارئ الخاصة منذ ١٧ عامًا .

٢) كيف تصف شعورك و شعور رجال الأمن خلال فترة الحج ؟
– شعور عظيم لا تصفه الكلمات فقد حظينا بشرف المكان و شرف الزمان و منَّ الله علينا بأن نخدم ضيوفه ضيوف الرحمن الكرام ، فلا شيء يضاهي شعور الإنسانية في موسم الحج .

٣) حدثنا عن بعض المواقف التي مازالت عالقة بذهنك من فترة الحج ؟
– المواقف عديدة و لكن هذا العام لن انسى فرحة الحجاج بعد هطول الأمطار في الحرم و سجودهم شكر لله أثناء ذلك مع تردد أصداء دعواتهم الصادقة التي يلحون بطلبها من المولى بوجوه يعتليها الفرح من عظم الموقف .

٤)مانوع الخدمات التي تقدمونها للحجاج؟
– خدمتنا للحجاج لا تقتصر فقط على تنظيم السير ، وتيسير الحركة، والحفاظ على الأمن ، رجل الأمن يسعى دائمًا للمساعدة وعلى تيسير كل سبل الراحة للحاج وتخفيف التعب عنهم قدر المستطاع .

٥)كيف رأيت حج ١٤٤٠هـ وهل لديك اقتراحات تحسينيه أكثر؟
-بصراحة الحج في كل سنة يزداد تنظيم وحرص، المملكة وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان حفظه الله وولي العهد محمد بن سلمان يحرصون دائمًا على بذل أقصى الجهود لتسهيل الحج على الحجاج ونحن بدورنا نقوم بأعمالنا على أكمل وجه بل ونساعد الحجاج في جميع مايحتاجونه حتى وان كان مايحتاجونه لا يدخل ضمن عملنا، فهدفنا الأول هو خدمة الحجاج والسعي لراحتهم .

٦)خدمتك لحجاج بيت الله الحرام مامدى آثرها عليك ومالذي غيرته بك؟
-تفيض مشاعر السرور و الفخر في داخلي لتواجدي هنا لخدمة زوار بيت الله و كلي ثقة بأن هذه التجربة اثرت و ستؤثر كذلك على المدى البعيد في نفس كل من تواجد هنا على نحو ايجابي و ستبعث المزيد من الاطمئنان و السلام فينا كلما تفكرنا بها
و كذلك لقد غيرتني للأفضل بلا شك من ناحية اجادة و حسن التعامل مع الظروف المختلفة في كافة الاحوال ، كما رسخت الكثير من المشاعر الانسانية الجميلة في نفسي و التي سأحرص على أن احتفظ بها للأبد .

٧)هل من الممكن أن تشاركنا بعض اللقطات من أعمالكم خلال فترة الحج لنرفقها في الحوار؟
بالتأكيد، لقد احتفظت بصور عديدة أحب أن أطلع عليها دائمًا حتى أنني أشتاق لمدى روحانية أيامها كلما تأملتها .

٨)كلمة تقدمها لرجال الأمن؟
-أحرصوا دائمًا على مساعدة الكبير والعناية بالصغير ، ومد اليد للمحتاجين ، وارشاد التائهين أعتبروا ضيوف الرحمن ضيوفًا لكم وأحسنوا الضيافة .

٩) كلمة توجهها للحجاج؟
-أرجو أن يكون حجهم متقبلًا و مبرورا و أنهم عادوا سالمين لبلدانهم إن كانوا قادمين من خارج المملكة و أن يتذكروا دائمًا هذه الفرصة التي يسرها المولى لهم و يتفكروا بالتجربة الروحانية العميقة التي مروا بها أثناء أدائهم لهذه الفريضة العظيمة لكي يلتمسوا و يستشعروا التغييرات الايجابية التي احدثتها في أنفسهم على الصعيد الشخصي و الديني .

 

إعلان
a
top up
اشترك معنا في قائمتنا البريدية وكن على إطلاع بكل ما هو جديد في عالم الاخبار