الأربعاء 21 أغسطس 2019 / الوقت : 03:04:51 مساءً

الكلمات المفتاحية الأكثر استخداماً

إعلان
إعلان
إعلان
a

نسائي العيون التطوعي ينظم فرحة عيد بحضور أكثر من ٦٠٠ من الأطفال والأمهات

حجم الخط : ع ع ع
طباعة :
  • مشاركة الخبر:
الأحساء - طاهر الجعيدان

أقام القسم النسائي الذي أطلقه مؤخراً فريق العيون التطوعي التابع لجمعية العمل التطوعي بالمنطقة الشرقية مساء امس الاثنين فعالية ( فرحة عيد ) التي خصصت للنساء والأطفال بمدينة العيون وماجاورها بمناسبة عيد الاضحى المبارك وشهدت حضور أكثر من ٦٠٠ من الاطفال والامهات والجدات واقيمت بقاعة جمعية العيون الخيرية بالشراكة مع الجمعية ومع المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالعيون ووسط حضور كبير من الاهالي من الامهات والاطفال.
حفل المعايدة بدا بالترحيب بالحضور وتقديم التهاني للحضور بالعيد السعيد من مشرقة القسم الأستاذه أمل بن خليفه المفرج ، وتفاعل الحضور من الكبار والصغار مع عروض خشبة المسرح والتي جسدت الفرحة بأهازيج وطنية بهذه المناسبة والتي شهدت مشاركة عدد من الحضور ، فيما تفاعل الاطفال مع الالعاب والمسابقات الثقافية والحركية والمنافسات القوية التي قدمت عن طريق متطوعات الفريق ، وبمشاركة الكبار والصغار من الحضور .
وقدمت اللجنة معايدة نقدية للحضور من خلال السحب على الارقام التي تم توزيعها ، كما تم توزيع الهدايا وسط فرحة كبيرة من الجميع ، ووسط مشاركة من الدمى الكرتونية ، فيما لفت الانظار الحضور الكبير من الاطفال الصغار برفقة الامهات والتي اضفت اجواء عائلية كبيرة وفرحة مميزة من الجميع .
وشهدت الفعاليات اقامة أركان مصاحبة مختلفة جذبت الاطفال والاستماع ايضا للمواهبهم

وعبر رئيس فريق العيون التطوعي المكلف حمد بن سعد القرناس عن بالغ سروره وسعادته بنجاح حفل المعايدة الذي اقامه الفريق بالتعاون مع شركاء النجاح ، موضحا ان الهدف منه مشاركة الامهات والاطفال الفرحة بهذه المناسبة السعيدة وتبادل التهاني ورسم الابتسامة على الجميع من الكبار والصغار مقدما الشكر الخاص لمستشار الفريق الاستاذ عبدالله الحسين على جهوده المباركة التي كان لها بالغ الأثر في نجاح الفعالية ولكل من ساهم في هذا النجاح من شركاء نجاح ومن منسوبي ومنسوبات الفريق مؤكدا ان الحضور الكبير هو سر هذا النجاح بعد توفيق الله مقدما الشكر لجميع اللجان العاملة كما قدم القرناس شكر خاص للمشرفة على القسم النسائي الأستاذه أمل المفرج على تفانيها وشقيقاتها المتطوعات اللاتي ساهمن في رسم ابتسامة وبهجة واسعة بتعاونهن الخلاّق كانت محل سعادة واعتزاز الجميع .

 

top up
اشترك معنا في قائمتنا البريدية وكن على إطلاع بكل ما هو جديد في عالم الاخبار