الثلاثاء 21 مايو 2019 / الوقت : 05:43:11 صباحًا

الكلمات المفتاحية الأكثر استخداماً

إعلان
إعلان
إعلان
a

“منتدى الفجيرة” يستعرض مسؤولية المرأة في رمضان

حجم الخط : ع ع ع
طباعة :
  • مشاركة الخبر:
طارق الزهراني

 

نظمت جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية يوم الاربعاء 16 مايو 2019 بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة الفجيرة ندوة “المرأة في رمضان.. وقفات مهمة” التي عقدت ضمن فعاليات الدورة الخامسة من منتدى الفجيرة الرمضاني.

شارك في الندوة، التي استضافها مجلس علي محمد المرشدي في منطقة البدية بالفجيرة كل من خبيرة التراث الإماراتي فاطمة المغني والخبيرة التربوية مريم مخلوف والباحثة الاجتماعية نوال الزيودي وأدارتها صابرين اليماحي نائب رئيس جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية، بحضور جمهور غفير من الشخصيات النسائية التربوية والاجتماعية.

واستهلت صابرين اليماحي مديرة الندوة عن دور المرأة المهم في المجتمع، كرمز حقيقي، للتسامح والتعاون وبما تتحلى به من صبر وحنان على تربية الأجيال الصاعدة، والإنجاز في مهام العمل التي توكل إليها في الميادين كافة، مشيرة إلى أن المرأة المسلمة تستقبل رمضان بلهفة وسرور، وتسعى لتوفير الأجواء الرمضانية لأفراد أسرتها، وتقديم المساعدة للمحتاجين في المجتمع من خلال العديد من المبادرات المجتمعية التي تطرحها الجمعيات الخيرية.

ووجهت اليماحي مجموعة من التساؤلات على ضيوف الندوة والتي تضمنت أبرز المحطات للمرأة الإماراتية في تكريس العادات الرمضانية، وإحيائها من جديد ونقلها إلى النشء.

واستعرضت الباحثة فاطمة المغني الطقوس الرمضاني في الزمن الماضي ومسؤولية المرأة في تلك الفترة، منوهة على إحياء بعض العادات الرمضانية التي غابت في الوقت الحالي من خلال استلهام قيم الآباء والأجداد التي تتسم بها التقاليد العربية الأصيلة، والحرص على إحيائها وتعليمها للأجيال.

وشددت مريم مخلوف على ضرورة تمسك المرأة العاملة والحرص على استغلال الشهر الكريم بالتقرب من العائلة بجميع فروعها، ولا سيما أن أوقات الدوام في الشهر الكريم تكون مناسبة لتصحيح بعض العادات الأسرية والتي تم الإخفاق بها في بقية شهور السنة بسبب ضغط العمل.. كما دعت إلى الحرص على تعليم الأبناء عادات دينية واجتماعية خاصة بهذا الشهر الكريم مثل توزيع الطعام وزيارة الأرحام وغيرها من الأمور المستحبة في هذا الشهر.

من جهتها، عرضت نوال الزيودي بعض المخالفات الدينية التي قد تقع فيها المرأة في هذا الشهر الكريم وأهمها الإسراف في الطعام والجري وراء الكماليات والمظاهر التي أثقلت ميزانية الأسرة حتى بات رمضان شهر للصرف والبذخ علاوة على بعض المخالفات الشرعية الخاصة بالمرأة.

وفي ختام الندوة كرمت صابرين اليماحي نائب رئيس الجمعية المشاركات في الندوة بشهادات تقديرية.

 

top up
اشترك معنا في قائمتنا البريدية وكن على إطلاع بكل ما هو جديد في عالم الاخبار