الإثنين 16 يوليو 2018 / الوقت : 07:53:02 صباحًا

الكلمات المفتاحية الأكثر استخداماً

إعلان
إعلان
إعلان
a

سفراء الإسلام الجدد

حجم الخط : ع ع ع
طباعة :
  • مشاركة الخبر:
خضر الزهراني
ما أجملهم من سفراء 
حين يحزمون حقائب السفر 
وقد وضعو داخلها 
هم الدعوة إلى الله 
جمال التعامل مع الآخر 
الالتزام بالقيم والشيم 
الاعتزاز بالهوية والأصالة 
الفخر بهذا الوطن الكبير.
سفراء الاسلام الجدد 
هم من غادر أرض الوطن 
لقضاء الإجازة الصيفية 
في بلاد العالم 
وقد وضعو نصب أعينهم 
تنوير وتبصير وإسعاد  العالم. 
فالعالم بحاجة ماسة 
وشديدة الآن لتبصيرهم 
بروعة هذا الدين العظيم 
وجمال الروح فيه.
هؤلاء السفراء الرائعون 
بتعاملهم الراقي 
هناك يلفتون الأنظار لديننا 
وروعته وحيويته وبهائه. 
بحرصهم على الالتزام 
بأنظمة تلك البلاد 
يجعلون الآخرين  يزدادو إعجابا بالإسلام وأهله. 
هؤلاء السفراء الرائعون 
يستمتعون بإجازتهم هناك 
أجمل استمتاع 
فالإسلام دين الجمال والانطلاق. 
ويحث على السياحة الأنيقة المهذبة  وليس دين الإنغلاق . 
ما أروع هؤلاء السفراء 
وقد رسموا فنون الإسلام 
أخلاقا 
وسلوكا 
ورقيا فكريا 
وجمالا في الزينة والحضور.
فترى تلك المرأة المسلمة الراقية بحجابها الأنيق 
مفتخرة به شامخة كالجبل.
لم يغرها جمال الحضارة هناك ؛ فالحضارة الحقيقة  عندها الحجاب الستر الحشمة.. 
 ما أروعها من سفيرة!
أيها السفراء الرائعون 
والسفيرات الرائعات 
ما أجمل أن تعودون للوطن 
وقد تركتم أعذب الذكريات 
 تدينا وأخلاقيات تعامل ومنهج حياه.
ما أطيب أن تعودوا وقد ملأتم الأماكن عبيرا فواحا منعشا للآخرين.
تشهد لكم تلك الأماكن بروعة العبادة والطاعة والسمو الروحي والأخلاق الراقية.
فالأماكن شاهدة يوم القيامه 
وتبكي وتحن لمن رسم عليها آيات الطهر والسمو والروحي
ولنتذكر الذين جعلوا الأرض شاهدة عليهم بسبب فسادهم وسوء منهجهم وصدق الله حين قال :
(فما بكت عليهم السماء والأرض..).
شكرا عاليا لكم أيها السفراء لسمو الرسالة العظيمة التي حزمتموها في حقائبكم ونشرتموها في إجازتكم ليسعد العالم وهي رسالة الإسلام العظيم؛ فالعالم في أشد  الاحتياج الآن للخروج من ويلات الضنك والخواء الروحي الكبير. 
شكرا عاليا لك أيتها السفيرة 
وقد تركت أثرا جميلا رائعا 
معتزة بتعاليم دينك ،  مفتخرة بحجابك الوضاء الذي أذهل العالم فضلا عن إرضاء ربك.
فما أروعك. 
سنكون بإذن الله على الموعد في صالة الانتظار حين تعودون  تستقبلكم مشاعرنا المتوهجة،  وتحيط أعناقكم وروود الوطن الفخور بكم.
حللتم أهلا ووطأتم سهلا.
top up
اشترك معنا في قائمتنا البريدية وكن على إطلاع بكل ما هو جديد في عالم الاخبار