السبت 22 سبتمبر 2018 / الوقت : 12:37:02 صباحًا

الكلمات المفتاحية الأكثر استخداماً

إعلان
إعلان
إعلان
a
  • الرئيسية
  • صوت المواطن
  • موظف بإحدى المستشفيات الكبيره بمنطقة جازان يسئ التعامل مع احد المرابطين بعد سوء حالة أمه

موظف بإحدى المستشفيات الكبيره بمنطقة جازان يسئ التعامل مع احد المرابطين بعد سوء حالة أمه

حجم الخط : ع ع ع
طباعة :
  • مشاركة الخبر:
جازان-علي معيدي

أم علوي الأمير البالغة من العمر تسعون عاما الساكنة بقرية المروة التابعة لمحافظة الخوبه ترقد بإحدى مستشفات الحكوميه بمنطقه جازان والمصابه بجلطة وشلل نصفي، وتعرضت قبل أيام لوعكة صحيه رجفان بالقلب والنبض غير مستقر .

التقت صحيفة الحدث بالمواطن /علوي علي الأمير أحد مرابطي الحد الجنوبي حيث يروي لنا بتعب والدته المسنه حيث تم نقلها لمستشفى الخوبة وعٌملت لها كامل الفحوصات والتحاليل وتخطيط للقلب واتضح انها تعاني من إضطرابات في نبضات القلب و غير منتظمه و نظراً لعدم وجود طبيب مختص في أمراض القلب بمستشفي الخوبه تم نقلها لمستشفي صامطه وقد تم تنويمها بقسم الباطنية الا ان وضع الوالده في كل يوم يزاد سواءً وقد طلبت بنقل الحاله لإحدى المستشفيات الكبيره بجازان وقد تم استقبالها وتم مباشرة الحالة وتم تنويمها لثلاثة ايّام وقد تم مقابلة دكتوره اوضحت بأنهم يرغبون عمل أنبوب تغذية للوالده وقد تم إفهامها بأن الوالده تستطيع ان تاكل دون الحاجه للأنبوب وقد تفهمت الوضع

وقال : بعدها ذهبت للطبيب المختص الاستشاري للسؤال عن وضع الحالة الا انه رفض بحجة انشغاله في الاقسام وبالصدفة وجدت الطبيب الذي استقبل الحاله في قسم الطوارئ حيث اوضح لي بأنها بدات تستقر وتحتاج ليومين ليتم تقييم الحالة للنظر في خروجها وقد غادرت المستشفي للذهاب إلى عملي على الجبهه بعد ان تركت امي في رعاية الله ثم رعاية الأطباء الا اني تفاجأت بعد ساعه باتصال من المرافقين بطلب المستشفي لهم بالمغادره وقد تم رفع طلب للشكاوي الوزارة وأبلغتهم بتعامل الطاقم الطبي مع حالة أمي وتجاهل توصيات خادم الحرمين الشريفين لمرابطين الحد الجنوبي وكذلك ان المريضه لازالت لديها الآم في الصدر وعدم استقرار في النوم واضطراب في النبض .

وأفاد: تواصلت مع مدير الشؤون الصحية ووعدني بحل المشكله والتواصل مع مدير المستشفى عن طريقه حيث تواصل معي مرة أخرى على أن أتوجه اليوم لمقابلة مدير المستشفى لحل المشكلة وبعد ساعه اتصل علي شخص تحتفظ الحدث. باسمه من إدارة المستشفيات وقال انه بيتواصل مع مدير المستشفى ويرجعولي خبر وجميعهم لم يعاودو الاتصال بي وأبلغت رقم الوزارة (٩٣٧) .

واضاف : -توجهت لمكتب مدير المستشفى وكان في العمليات حسب كلام مدير مكتبه وتوجهت لنائبه وكان غير موجود وأصريت على حل أو آلية لمقابلة الاستشاري تحتفظ الحدث باسمه وأخيرا توجه معاي أحد طاقم مكتب المدير لقسم علاقات المرضى وكلف إثنتين منهم وطلعو معي وكلمته موظفة منهم على أن هذا ولد المريضه وعنده مشكله ويبغاك قال لها خلاص أفضى وأشوفه أنا غير فاضي كل شوي يطلع لي واحد من المراجعين فنزلت الموظفة مكتبها وهو رفع السماعه على حراس الأمن وقال لهم لماذا تدخلون المراجعين خارج وقت الزياره أشغلونا تعالو أخرجوهم من العياده فحضر حراس الامن وأخرجوني أنا وبعض المراجعين الذين يبحثون وراء الدكتور ليشرح لهم عن حالات ذويهم ويطمئن قلوبهم ولكن هيهات كان أسلوب الدكتور جاحف لحق المراجعين وذويهم بدون اي وجه حق .

وكما قال : فأبلغت الحرس وقلت لهم إحنا طلعنا بتنسيق من مكتب المدير قالوا أرجع لهم فرجعت لمكتب المدير وقلت لهم بالموضوع راح معايه أحد الموظفين لمكتب علاقات المرضى فقال لهم وحده تطلع معاه تكلم الدكتور المختص بالحالة قالت إحدى الموظفات لقد ذهبت معه قبل لحظات وأوصلته للدكتور فشرح لها موظف مكتب المدير بأن تذهب مرة أخرى وتشرح للدكتور بضرورة مقابلتي فذهبت وأنتظرناه حتى طلع من غرفه المريض وكلمته الموظفة بضرورة مقابلتي بخصوص أمي المريضه قال لها أنا غير فاضي وأعطانا ظهره فرجعت الموظفة كلمته قال لها أنتي ماتفهمين اناقلت غير فاضي لك ولا لكلامك روحي شوفي لك شغله ثانيه بقمه الاستهتار والسخرية وبدون إنسانيه أمام جميع الموظفين والمراجعين والمرضى الذين في الممر كلهم إذا دكتور إستشاري واجهة للمستشفى ماأحترم زملائه فكيف بالله أن يحترم مرضى وذويهم وأعطانا ظهره ومشى حيث بلغ مني الغضب منتاهه فتمالكت غضبي ورجعت بخطى متثاقله لمكتب المدير وأبلغتهم باللي حدث ووجهوني لمكتب المدير الطبي ولم أجده وتوجهت لمكتب مدير المتابعه كذلك لم أجده .

واضاف : بعد ذلك حررت شكوى خطية برقم (1239111258050) وبعد مرور ساعه بالصالة الرئيسه وكلي أسى من معاملة الدكتور الجاحفة وكلي تسأولات لماذا يتعامل معانا الدكتور بهذا الاسلوب الخالي من الانسانية والرحمة فاذا به يمر من أمامي مرة أخرى وحاولت أتكلم معاه رفض مخاطبتي نهائيا .

واستكمل بحديثه : ذهبت خلفه إلى مواقف السيارات ورفض الحديث ولما أصريت عليه وأنحرج من المراجعين الداخلين للستشفى قال لي اللي عندي أعطيتها وأنا غير مسؤول عنها ولا عن مضاعفاتها أوأمراضها السابقه قلت له يادكتور هذي إنسانه كبيره بالسن وتعاني مشاكل صحيه ما أستقرت للحين عندها ألم في الصدر والنبض واصل (120) ومانامت من أمس خليها بالمستشفى يومين للمتابعه وإستقرار حالتها وبعدها أكتب لها خروج .

واكمل : قلت له أنا أسكن في الخوبه ومرابط في الجبهة لوحصل شي لاقدر الله ممكن حالتها تدهور فقط خليها يومين لنطمئن عليها وبعدها نخرجها من المستشفى إحنا حريصين على وجودها بالبيت بس لنطمئن عليها قال بكل تعالٍ أناغير مسؤل عن ظروفك أو ظروف المريضه مع العلم أن مع وقت الزياره مساء يوم الخميس وصل النبض إلى ١٣٨ .

يامدير صحه جازان من يرضى بهذا الاسلوب وأين حق المريض وحرمته وأين توصيات خادم الحرمين الشريفين لمرابطين الحد الجنوبي وهذا تعامل الدكتور مع أمي فمن يرضى لامه هذا التعامل .

عبر ” الحدث ” أناشد صاحب السمو الملكي الامير محمد بن ناصر ونائبه صاحب السمو الملكي الامير محمد بن عبدالعزيز أخذ حقي وحق أمي وحق كل مريض من هذا الدكتور وأمثاله أو تصعيد حالتي لملك الحزم والعزم ملكنا الملك سلمان .

 

top up
اشترك معنا في قائمتنا البريدية وكن على إطلاع بكل ما هو جديد في عالم الاخبار