السبت 26 مايو 2018 / الوقت : 01:36:27 صباحًا

الكلمات المفتاحية الأكثر استخداماً

إعلان
إعلان
إعلان
a

 فتاة باكستانية تدلي باسم قاتلها ثم تلفظ أنفاسها الأخيرة

حجم الخط : ع ع ع
طباعة :
  • مشاركة الخبر:
الحدث - حسن الشمهاني

في جريمة هزت المجتمع الباكستاني قتل شاب طالبة بكلية الطب بإطلاق النار عليها لرفضها الزواج به، حيث تلفظت باسمه قبل أن تصاب بغيبوبة، توفيت بعدها، في مدينة كوهات.

وأظهر مقطع فيديو الفتاة، وحولها عدد من الأشخاص يسألونها عن اسم الجاني، فنطقت اسمه، مجاهد أفريدي، قبل أن تغيب عن الوعي، وتُنقل للمستشفى، لتتوفى لاحقًا.

وكانت الفتاة، أسماء راني، طالبة في الفرقة الثالثة بكلية الطب، قد تعرضت لإطلاق نار من مجاهد، أثناء نزولها من إحدى السيارات برفقة إحدى قريباتها، ‏بعد رفض طلبه الزواج بها، فأصرّ على الانتقام.

وكشفت أسرة الضحية عقب الحادث أن الجاني سبق وهدد الضحية وأسرتها، وارتكب جريمته بمشاركة أخيه صادق، معبرةً عن مخاوفها من تأثير أحد السياسيين البارزين من أسرته على التحقيقات، خاصة وقد أشيع أن الجاني هرب إلى دبي.

إعلان
a
top up
اشترك معنا في قائمتنا البريدية وكن على إطلاع بكل ما هو جديد في عالم الاخبار